أفا يا وطن

أفا يا وطن

أفا يا وطن , وطن , قطر , مواطن , مطمع الرجال

هالايام مدري كيف .. قد مطمع الرجال

يموت بسلام وله وقاره وله قدره

من اول طموحه وين ، يبني وطن واجيال

وهالحين بس يعيش ، يا واسع القدرة !

أفا يا وطن ، صاروا عيالك على هالحال

ومواردك فيها خير ما تشتكي ندرة

لكنه نهبها الشيخ واللص والمحتال

والانسان مثل البحر ما ينومن غدره

تبدلت فينا يا وطن بالعرب الانذال

يديهم تقاطر حقد ووجيههم ودرة

يشوفون رزق عيالنا حفلة استغلال

وكلٍ يحوش الجمرة الحية لقِدره

نعاتبك وآشدّ العتب شي ما ينقال

مثل دمعةٍ – والراس مرفوع – منحدرة

لكن الارض تاسع كل حرٍ حداه اللال

يهاجر بعيد ويرفع الغم عن صدره

تهونين يالغربة على البعد والترحال

ولا غربةٍ بين المعيذر وابو سدرة

عبدالله السالم
عبدالله السالم
شاعر ناقد مدون من قطر

24 تعليقات

  1. يقول فهد دوحان:

    الله عليك يا عبدالله

    تقطر منك الاحساس للأعلى فتصاعد اليقين معه

    باهر انت جدا

  2. يقول عارف سرور:

    قد تجد عبدالله السالم ملتحفا شجرة سدر في وطن وقد تجده متظللا بها وفي نفس الوقت قد تجده جذر هذه السدرة وأحد أسباب ثباتها
    علاقتي مع كتاباته: سحاباته علاقة ليست جديدة وبالضبط هي نفس العلاقة التي تربطني بقصائده: وسائده, أحب هذه الروح المتجلية التي تشاغب وتتشيطن وتمارس الشغب اللذيذ في نص وفي فكرة, عبدالله السالم مشاغب كبير, يأخذ دور بهجت الأباصيري في مدرسة المشاغبين, يحرضك بنص على ان تتسع مداركك, له القدرة على ان يحركك لتلفت وتصرخ من هنا؟؟؟
    عبدالله لا يخجل من عتاب الوطن والكتابة عنه بسلبياته وإيجابياته وهي حالة صحية وأفضل بكثير من دفن الرءووس في الرمل إحتجاجا على وضع, عتاب الوطن ليس بالضرورة إساءة له, العتب على قدر هذا الحب الكبير الذي يسكننا تجاه أوطاننا, الحب الذي يجهله كثير من المتمصلحين في سواقي أوطاننا,عبدالله السالم ورسالة غربة قد تثير دمعة أسى وحزن لدى القارئ وقد تمرهم مرور الغمام هذه الآهة, الأجمل هو ان عبدالله قادر على الزفير أمام صدور قادرة على الشهيق, بهجت السالم وعبدالله الأباصيري حالة من الشغب الجميل الذي نبقى بحاجة له, كلما شعرنا ان هنالك من الكلام الذي نريد ان نقوله, نحتاج لمن يثير شغبنا, ويصنع الطيارات الورقية ومسرح العرائس والقهوة التركية وجلسة المقهى والصرخه والسباحة مع وضد التيار, عبدالله الأباصيري مشاغب احب حرفه وأحب روحه وأقرأه كما لو أنني أتهجأ الحروف من جديد, شغب وشيطنه عبدالله الأباصيري.. تحياتي

  3. يقول ابو عبدالله:

    للاسف هذه القصيده مؤلمه جدا الناس لاتحب الحقيقه وعيب هذه القصيده هي الحقيقه

    لكنه نهبها الشيخ واللص والمحتال ** والانسان مثل البحر ما ينومن غدره
    تبدلت فينا يا وطن بالعرب الانذال ** يديهم تقاطر حقد ووجيههم ودرة

    وهذه أبيات القصيده حاميها حراميها للاسف من تعلوا على هذا الوطن هم لصوص ولكن لصوص محترمين ومثقفين يملكون نصف الابراج والشركات الحيويه التي تحسب على القطاع الحكومي يلبسون البشوت ويدخنون سجائر الشروت شركات الاتصالات نصفها لهم ولا اعلم هل هو للكسب المادي أم للتنصت على المواطنيين نتمنى أن يذهب هؤلاء الفاسقين الذين لمعووا صورتهم خارجيا ومكروهين داخليا وأن يأتي جيل يدير هذا الوطن بالدين أولا وعلى الاهتمام بالمواطن وأدأرة الموارد بالشكل الذي يرضي الله وعبيده وأهم من ذلك كله الاهتمام بالصحه التي اصبحت وزارة المرض نسئل الله أن يرسل الامراض على أطباءها ووزيرها حتى يعلمون معنى الصحه الحقيقي وأن يحققوا شي أن كانوا يستطيعون

    شكرا السالم فتحت جروح كنا نغض النظر عنها أيها المشاغب

  4. يقول جهز العتيبي:

    مررت من هنااااااااء وتركت تأييد وتأكيد على ان لكل زمن دولة ورجال ولكن

    يبقى للحدود صبر وولحلم قبر وللمشرق من الشعر عطر .. دمت ايها السالم ولعلك سالم من

    الدرابيل …. كن هاكذا اضمن لك الاختفاء المبكر ولكن ان كنت مسافر لاتأخذني معاك

  5. يقول ام سوسن:

    عسي الله يكثر من امثاللك ووطنا هو وطنا بخيره والله يبعد الشر عن الوطن ويعتز بدعوه صادقه و ايمان خالص لله عزوجل بحفظ الوطن واولياء الأمر من كيد الحقده والحسده ’والله عز وجل قال واعتصموا بحبل الله جميعا ولاتفرقوا, وامرنا باللأمر بلمعروف والكلمه الطيبه وديننا الحنيف مليىءبلإجابيات ونهانا عن السلبيات وان الله ما يغير بقوم حتي يغيروا ما بأنفسهم يعني غير نفسك واسلوب حياتك واقنع بما قسمه الله لك وستجد الخير في حياتك وحوللك ولا نلغي اللأمه علي الوطن ونكون اهل التقوى وايجابين ونبعد عن سلبياتنا وبعد ذلك قرر ما تود ان تقول او تكتب.
    والسموحه منكم

  6. يقول msha3l:

    ما قرأت الشعر منذ زمن
    كنت أظنه توقف عن ملامسة ساكني الأرض

    و بعد

    شكرا كبيرة

  7. يقول اسير:

    عبدالله
    هل هنا اذن تسمع او عين ترى ؟

  8. يقول بخيت:

    الله عليـــــــك ياعبدالله ..
    ابــــداع +ابـــــداع…

    تهونين يالغربة على البعد والترحال ** ولا غربةٍ بين المعيذر وابو سدرة

    تقبل تحياتي ومروري ..

  9. فهد دوحان :
    نورت مدونة وسوم يا قسيم الحرف والهم .

  10. عارف سرور :
    أهلا بك وشظاياك الأدبية ، غمرتني بالإطراء يا رجل .

  11. أبو عبدالله :
    جميل أن القصيدة لامستك .
    لكن بيني وبينك ، ما عمري شفت واحد لابس بشت ويدخن سجائر شروت ، ياخي ما تركب كلش :)

  12. جهز العتيبي :
    بغيتك عون طلعت لي فرعون ، ودرابيل وترهيب ووعيد وحالة .

  13. أم سوسن :
    لك مستقبل خطيب جمعة في الرياض .

  14. مشاعل :
    في ألمانيا أو النمسا بدأت الحركة الدادائية في الفن والشعر إبان الحرب العالمية الأولى وبعدها ، وجرّب الفن أشكالا جديدة تصل إلى العبثية واللغو في انعكاس خفي لشعور الناس بالضياع والخذلان واللاجدوى .
    الظروف هي نفس الظروف ، والعلم بجانب اسمك يقول أنك هناك في معقل التجربة الأولى ، إذن الدور عليك الآن .

  15. أسير :
    نحن في الجنة يا صديق ، لا أذن سمعت ولا عين رأت ، ولا خطر على قلب بشر ، وصيفنا أحلى .

  16. بخيت :
    نورت الزاوية .

    سؤال :
    هل أنت بخيت آل خزينة ؟

  17. يقول محمد النفيعي:

    ماشفت مثل الوطن ظالم
    ـــــــــــ ولاشفت مثل الوطن مظلوم

    تحياتي وكل الود أيها الشاعر الشاعر

  18. محمد النفيعي :
    ظالم وعرفناه ، فكيف وهو مظلوم ؟ أم تسترق في الخفاء النص الديني : انصر أخاك ظالما أو مظلوما ؟ وأي تفسير للحديث النبوي تعتمد ؟ التفسير الرباني العادل أم التفسير الدنيوي العنصري ؟

  19. يقول محمد النفيعي:

    نمنعه عن ظلمه بأن تحبه أكثر فأكثر

  20. يقول msha3l:

    بل في سويسرا يا عبدالله
    يعني غير بعيد :)
    لكن الأدباء تبرؤوا منها و انسحبوا بعيدا يائسين حين رأوا عدم جدواها
    هكذا فعلت منذ زمن
    حين شعرت باللا جدوى
    ابتعدت عن الخشبة و صرت متفرجة

    ميونخ تحييك و أنا

  21. محمد النفيعي :
    الحب وحده لا يكفي ، لذا جاء الإسلام ناسخا للدين المسيحي وهو دين المحبة .
    أتدري ؟ قالت لي صديقة أحب أفكارها : الدين المسيحي يؤثر بي كثيرا . تحية يا دكتورة غالية .

  22. مشاعل :
    طول عمر الأدباء فقراء يشكون العوز والفاقة وضيق ذات اليد ، لم يسلم منهم إلا ابن زيدون وابن حزم والشريف الرضي وثلة من المتنفذين .
    لذا تركوا سويسرا بلد المال والبنك الدولي والسلام ، وذهبوا يبحثون عن القلق والفقر والحروب في ألمانيا . مقلّع .

  23. يقول msha3l:

    لكنهم اليوم يهاجرون الى المانيا بحثا عن الثراء و العدل و الحياة الكريمة!
    أرايت الفرق؟! بل قل الفروقات التي ذابت في أقل من عام على سقوط جدار برلين
    الجدار بني على مدار ثلاثين عاما رسخت لقانون الطبقية و عزل الفقراء
    لكن خط الفقر انمحى مع لحظة الهدم!
    لماذا؟
    لأنهم أحبوا الوطن لا السلطة
    أخلصوا للمواطن لا الكرسي!
    رحنا بعيد عن الوطن في قصيدتك!!

    احترم هكذا أوطان و أحلم بها
    لكن
    في الجنة و نعيمها . ربنا يوعدنا جميعا

  24. يقول ربما !:

    ..

    كتبت ومسحت كثيراً !

    فليس هناك أصعب من الكتابة أو الرد على كاتب وشاعر مبدع , وملوسن في آن معاً :)

    فربما يجعلك خطيباً في مكان ما , أو مؤذناً في مكان آخر هههههه

    كنت أتمنى أن يحتفي بك الإعلام أكثر ونتخلص من شعراء الأنابيب :)

    _ تقديري

اترك لي أثرك