أول مرة أحتاجهم

هروب الأصدقاء

في الليالي الأولى في هذا الفندق رفست بكل ما أوتيت من قوة لأحصل على منفذ يوصلني بالإنترنت .

أخبرتني اللوائح هنا أنه يجب أن أسجل ببطاقة فيزا ، وإلا فعلي أن أمش بوزي حتى يلمع .

مششت بوزي لأربعة أيام بلياليها، على إثر معضلة صداقة، أو بالأصح معضلة حسابات، وتحديدا حساب هروب الأصدقاء.

لا لا الأمر لا يستحق كل هذا النواح ولطم الخدود، ولطم الخدود، واغصان بانجنى من الكرم عنقود .. أرومكوووو ..

ما علينا ..

الحكاية ومافيها سيداتي آنساتي سادتي ولا يهون أبو سنيدة، أني حاولت استعمال بطاقتي الفيزا للدخول إلى النت، وكل مرة تعطيني رسالة خطأ، لم أستطع الاستفادة منها،  لذا قمت بطيها واستخدامها ملعقة للسلطة، لا لا لم أصل إلى هذا الحد من الشسمهو ..

فالمهم ..
فكرت بشكل عفوي في فلان وفلنتان أقاربي أو أصدقائي ليسعفوني ببطاقاتهم، خصوصا أن الخدمة لا تكلف أكثر من 140 ريال قطري فقط لا غير الله عليهم … وكل الدواسر خيالة … طربق طربق ..

لحوووول اليوم أنا مستهد

أمينة وفهد صفطوا يمين أولا وبلاش ضحك، البارحة تحفصون في السبعين بدوني يا مفاعيل !
مفاعيل = وزن مناسب لكل شتيمة شعلاء .

رد علي فلان وفلنتان بشكل سلبي، لا بطاقات لا بطاقات، يعني يا عبدالله ممكن بالله تكمل مشمشة بوز ؟ وبالمرة راسين فحم على دربك شل خشبة، شل سوبر، شل عليه، شل شليله، شل وخل ..

هنا راودتني الفكرة فعلا !
الآن مبلغ 140 ريال كم صديق لي يصرفه في موقف بايخ، موقف ما له داعي، هياط، استعراض، فشخرة، وبقية خللنا الاقتصادي الاجتماعي؟

وأمر آخر، الآن هؤلاء الأصدقاء الذين لم أجربهم يوما حتى في شربة ما، فقط أسماء لماعة وأرقام تثقل ذاكرة تلفوني، وأحيانا أرقام تلهط كبدي لكثر ما هي كشخة، كيف سيكون تجاوبهم لو احتجتهم ماليا في أمر حقيقي؟
ابتسمت للفكرة وقلت لأجرب.

كتبت رسالة مختصرة بعيدة عن المزاح كي لا أترك مجالا للأعذار اللاحقة :

مرحبا، أنا اخلوي هنا في لندن، وأحتاج بيانات بطاقتك الفيزا للدخول للإنترنت لمدة أسبوع بقيمة 140 ريال، بطاقتي لا تعمل، هل تستطيع؟ونوعت في الرسالة  بين مجموعة من الأصدقاء والأقارب والعلاقات النتية المتينة ووو.

وإرسال الرسالة وعلى بركة الله !

أول رد كان إيجابيا للغاية هكذا: فديتك والله ما عندي فيزا، كانت ” فديتك” في غير موقعها، لكني شعرت بها صادقة خجولة مستشعرة للعجز.

ثاني رد: كان من محمد المري، مذيع صوت الخليج، رد يستفسر قليلا ثم اتصل، وأخبرني أيضا أنه لا يملك بطاقة فيزا ، مذيع وما يملك بطاقة فيزا ! شلون بالله، ولا كيف يطلع صوته في الرادو ؟

من هنا تحية يا محمد ، صدقتك والله : )

ثالث رد هو الرد الوحيد الذي زودني برقم البطاقة،  كان عمليا للغاية وإيجابيا هكذا:

جدا .. ورقم البطاقة والتاريخ ، لكن الملعون لما استفسرت عن بقية البيانات سفهني إلى الآن ، لا أدري هل  فهم اللعبة أم فر يوم الزحف، في معركة هروب الأصدقاء ، أظنه الاحتمال الأول .

أما البقية قهروني، حتى ما ردوا بكلمة واحدة المفاعيل، بس ما عليه، بكرة ينزلون في هالسكن المعقد ويحتاجون بطاقتي الفيزا .

حسنا ، بصدق هذه المرة :
حتى الأشخاص الذين تجاهلوا رسالتي ربما كانت لهم أعذارهم الصغيرة بحجم حاجتي الصغيرة، لم أقف طويلا عند ذلك، فهم أصدقائي أو أقاربي وهم عندي أغلى من 140 ريال ، وحتى 150 أيضا.

بمعنى ، الأمر عندي سهالات ، ولم أفسر سلبيتهم إلى الآن بأي تفسير سلبي .

أخذت من القصة شكلها فقط، ولن أعتبر مضمونها المتعلق ببطاقة الفيزا إي اعتبار.

لكن فعلا كم من الأشخاص لو نعرف مواقفهم المحبطة لاحقا لكنا قصصنا من الآن روابط علاقتهم؟
وحدها التجارب تفضحهم .

صديقة شاعرة سورية، اكتشفت لديها للتو خلايا سرطانية في الجلد، هرعت لكل أهلها ومعارفها ليقفوا معها، المسألة هنا حياة أو موت، ليست مسألة دخول للإنترنت، وصعقت بردود أفعال البعض، وانسحاب البعض ولا مبالاة البعض، بعضهم من أقرب أهلها

أنا أخاف مثل هذا الخذلان، أخاف وقعه عليّ لحظة اكتشافي لـ هروب الأصدقاء والأقارب والأشخاص الذين يثقلون ذاكرة هاتفي.

أيها الإنسان، يا لك من أناني بشع !

عبدالله السالم
عبدالله السالم
شاعر ناقد مدون من قطر

31 تعليقات

  1. يقول أمينة:

    :(
    لا تحزن عبدالله ، ما من شيء يستحق ، استشعرت في تدوينتك ألماً وحزناً ربما لأن حاجتك الصغيرة كشفت الغطاء عن أشياء كبيرة، المهم الآن أنت هنا، تتواصل معنا..
    حفصنا في الـ 70 وتركنا على قمته اسمك : )
    إلا أبسألك كيف خويك اللندني الهوملسي بين ولا خرج ولم يعد : )

  2. أحزن ؟
    بهذه السهولة ؟
    اسمي في قمة السبعين ؟ هذه سابقة سبعينية يا متهورة ، بعدين ما خفتي يكون هذا من قبيل : وتكتب اسمي يا حبيبي ع رمل الطريق ؟

    إييه خويي مسكين ، كان يبكي ومستعدا لتغيير حياته بالفعل .
    أرجو أن يعزم ويسلم .
    ما تدرين يمكن يجي عقب كم سنة وأقابل إمام مسجد ويطلع هو !

  3. يقول أمينة:

    مدري
    كان هذا بيكون احساسي لو كنت مكانك، والله إنك قوي يا شيخ : )

    في السعبين كان هناك مكانك الحقيقي
    ..
    ما فكرت تكتب تدوينة على شكل قصصي لهذا الهوملسي ، الله ما أراد له النور

  4. إلا عندي قائمة في ذهني عن أشياء كثيرة وتتكاثر أريد الكتابة عنها .
    لكن الكتابة مزاج كما تعلمين .
    لمست هنا السبب الحقيقي لالتزام الناس بالقانون ، هو الآن عبارة عن ثقافة يمارسونها بعفوية ، لكني أقصد المولد الأساسي والأول لهذه الظاهرة .
    إنها المادية ، فمخالفة القانون يترتب عليه غرامة ، والإنسان هنا مادي جدا لا يريد أن يفقد فلسا واحد يستطيع الحفاظ عليه .
    هذه الدائرة صنعت ثقافة القانون ، وإلا ففي داخل الإنسان أي إنسان إجلال ورغبة لكسر القوانين العامة ، لذا يصورون الرجل القوي في الأفلام ، سواء كان في شخصية مجرم أو شخصية رئيس مافيا أو شخصية ضابط مخابرات ، يصورونه كثيرا رجلا يرتجل المواقف حتى لو خالف القوانين ، ونحبه ويحبه كل المشاهدين .
    وفي النهاية أربط بين هذا وبين شخصية العربي ، هذا الكائن الذي أحبه رغم تحطيمهم له وإلصاق أنكر الصفات به .
    يبدو أني كتبت تدوينة في رد : )
    ولسمت أفكار كثيرة أريد الحديث عنها ، أكثرها يأخذ الجانب الفلسفي .

  5. يقول أمينة:

    ليست عنصرية ولكني أعتقد أننا الأجمل كعرب، أعتقد أن هذه الرحلة ستعيد وسوم الأولى التي عرفنا
    متشوقة لفلسفتك فلا تخبئ شيئاً ولا تتكاسل لتكتبه

  6. يقول ياسر العقيل:

    اخي عبدالله
    احسن الظن بارك الله فيك:) انا عكسك تمام! احاول قدر المستطاع ان لا أطلب اي شي من أي أحد لكي لا اصدم:) لا في الداخل ولا في الخارج كما حصل معك.!

    لكن عزيزي دعنا كما قلت لك نحسن الظن قليلا! وكما قيل الثوب يلبس للستر:) هناك ربما ممن ارسلت لهم بطايقهم كلها أصفار:) وديون وما يبون (الفضايح) معك او مع غيرك.
    ولكن لو رجعنا قليلا الا الشاعر العربي (الجهبذ) جهبذ صح:)ولا في غير محلها؟!
    المهم يقول سلمك الله خير صديق الكتاب!
    يعني لو انك طلب الفيزا من اي كتاب في المكتبه كان أبرك لك.
    القصه قصيره وطريقه وذات عبر
    تحياتي

  7. ياسر :
    أظنك فاهم المقولة غلط
    وش دخل الكتاب يوفر لي بطاقة فيزا ؟
    وآخرتها تقول قصة قصيرة !
    ياسر : الميرندا اللي شاربه منتهي أو مغشوش : )

  8. يقول شيهانه:

    أهنيك على هالإبداع أخوي..
    إبداع الكتابة..
    موهبة حلوة أتمنى إني أمتلكها .. ولكن للأسف.. مالك في الطيب نصيب ..
    ع العموم .. الموضوع عجبني كثير .. واسمح لي لا قلت أكثر ماعجبني طريقة تفكيرك.. وتحليلك..
    بس أحس فيك نوع من الخبث _مع احترامي_..
    أخيرا .. حاول أخوي تبتعد عن اللعن في كتاباتك .. بيكون أفضل ..

    تحياااتي لك ..
    أختك الجديدة ..
    شيهانه ..

  9. شيهانة :
    أما بخصوص الكتابة فشكرا
    أما بخصوص الخبث فـ قهووووة .
    أما بخصوص أختي الجديدة فخلاص يمه قفلنا باب الأخوية المجانية .
    ادفعي الـ 140 ريال ونشوف لك مكان .

  10. يقول حصة:

    ان تتوقع شئ من صديق وتفاجأ بالعكس امر مزعج حقا الى حد القلق . هل يوجد اناس صادقون فى حياتنا … شخصيا لا اعتقد ذلك

    فالأصدقاء فى نظري اصبحوا من مستلزمات البرستيج والمظهر العام

  11. يقول شيهانه:

    ايه يعني انت تنطر أعطيك عشان تصادقني..
    أبشر .. بس كذا أنت قلبت معنى الصداقة إلى مصلحه .. يعني هات وخذ ..
    وبعدين فرق عندك اللي قالك فديتك من ربعك وجماعتك؟
    الصداقه لا تقاس بالمادية أبدا .. يالخبيث .. تبي يكون لك عذر لا طنشت لهم = يكون معك حق ..
    فهمت لك ..
    شيهااااانه

  12. حصة :
    يعني الحين وانتي رايحة السوق تختارين لبسك ولون الشنطة والعطر والصديق المناسب : ) .
    وفيه صديق طيار لمكة مول وصديق استعراضي للصويفية وصديق ثقالي لعبدون وصديق غلبان للبقعا وصديق صدوق لسجن الجويدة ، هي كذا المسألة ؟

  13. شيهانة :
    خلاص عزمت ما أدخل في صداقة أو أخوية جديدة إلا علاقة مسبوقة الدفع ، الهيوس في كيوتل فهمومها بدري .

    بعدين ما تركب تقولين لي يا خبيث وتقولين أختك الجديدة ، الخبيثات للخبيثين ..

  14. يقول شيهانه:

    ههههههههاي حللوة ذي..
    أنا ماقلت إن طريقة تفكيرك تعجبني ..
    ولو أنا مو عارفة هاالشي ماكتبت اختك.. يعني تقدر تقول..
    ع العموم ال ١٤٠ عندي هاه وش رايك؟
    بس ماراح أقول لك (فديتك) مثل اللي قالك أو قالتك = طل .. خخخ

  15. يقول عابرة سبيل:

    لماذااقرنت عمق الصداقة بالمادة؟

    هل نبحث عن صديق ام ممول مادي؟!

    محك الصداقة ليس باستعارة كريدت كارد و أنت -في لندن!!- لتبحر في النت!!..
    والأرقام التي اختزنتها ذاكرة -موبايلك- ليست معيار للصداقة بل لافتراضك الشخصي – احياناً- بكونهم برستيج (( وأحيانا أرقام تلهط كبدي لكثر ما هي كشخة))..

    عبدالله القبح و الجمال موجود في اعماق الجميع ..قيمنا و ثقافاتنا هي من تفاضل بينهما .

    لذلك تجارب الآخرين الفاشلة في الصداقة يتشارك بها طرفان و لانقيس بها صداقتنا -نحن- و اختياراتنا لمن نصادق..

  16. يقول جاسم:

    الله يعينك ياعبدالله إذا على 140 ريال ما حصلت ربع يفزعون لك وش بتسوي لو كانت 140 الف والله محد بيرد عليك حتى فديتك مش بوزك عنها مع احترامي للي فداك

  17. شيهانة :
    أنتي مو عقلية اقتصادية ، لو قلتي فديتك كان طلع لك ديسكاونت ، بس ما عليه الله كاتب لي 140 ريال بالتمام والكمال .
    نيكست ..

  18. عابرة القارات :
    أولا أتمنى لك صيفا لطيفا في فغنسا ..
    ثانيا يبدو أن لديك صداقة متينة إلى درجة شعرتِ بالضيق حين تهجمت هكذا على فكرة الأصدقاء ! حقا أتمنى لك الاستمتاع بصداقتك .

    هل تظنيني أختبر كل أصدقائي بالـ 140 ريال ؟ يا شيخة !
    مثلك يدري أني ألمح إلى غير هذا ، ولا أتخذ من هذه الحادثة قانونا عاما ، وقد ذكرت هذا أعلاه بقولي : ” أخذت من القصة شكلها فقط ، ولن أعتبر مضمونها المتعلق ببطاقة الفيزا بإي اعتبار ” .
    إذن أنا أتحدث عن مدى تواجد الأصدقاء حين نحتاجهم ، ونحتاجهم هذه يجب أن تعني احتياجا حقيقيا كما في قصة إيمان إبراهيم .
    أما كثرة الأسماء والمعارف في ذاكرتنا وذاكرة جوالاتنا فهي قضية عامة ، لدى كل أحد ، وهناك العديد من المعارف يروق لنا بقاؤهم هكذا خلف خط ” إسقاط الكلفة ” ببعيد .

  19. جاسم :
    رقمك عندي ، راح أجربك في الـ 140 ألف .

  20. يقول جريان البطنه:

    أحسن الظن قد يكونو لم تتم وصول الرساله لهم”المسج”
    أهم شي أن المشكله أنتهت على خير.

  21. يقول عابرة سبيل:

    لازلت عابـــــرة ســـــــــبيل..

    لنعود لنقطــة التقاءنا و تقاطعنا…

    من ندعوهم اصدقـــاء نحن من يسبق عليهم هذا المجــد الشخصي..-يعود المجد للأنا في داخلنا-…وحين يسقطون في المواقف نتشارك معهم في السقوط لأننا سميناهم ..لذلك يجب أن لا نأسف على فقدهم بل على خيبتنا في التقدير.

    أيها الفاضـل يجب أن لا نحُمل الآخرين او نتوقع ما لا نستطيع تبادله معهم…!

    المجد للأصدقــــاء…في زمن كثر به الانـــــــذال.

  22. يقول جاسم:

    يا عبدالله ال 140 الف أشوفها على الورق بس ماشفتها في حسابي للأسف !! على العموم يقولون ماتعرف الصديج اللا وقت الظيج وبعدين آنا ما عندي بطاقة فيزا حدي بطاقة صراف آلي واذا بغيت خدمة اعطيك كاش ومايهمني حتى لو مبلغ كبير نسبياً لأني ما شي على قاعدة وأشوف اللي يرجع المبلغ أحطه على يمناي واللي مايرجع ويتهرب يطيح من عيني وآطيحة من قائمة الأصدقاء بمعنى اني أشتري الصداقة وفي ناس نجحوا وناس صقطوا ومادري من أي نوع فيهم انت ياعبدالله .

  23. يقول شيهانه:

    شيهانه..
    أخوي تمر علينا فعلا بعض الأوقات نحس فيها إن مالنا أي صديق كل واحد فيه عيب واحد بخيل والثاني نقال حكي والثالث أناني والآخر كذاب ومخادع و .. و .. و .. إلخ..
    طيب إحنا في نفس الوقت لو أحد سوا استبيان عنا كأصدقاء ; مااختلفنا عن سابقينا على الأقل في نظرهم هم ..
    بعبارة أخرى .. الصداقة لاتقاس بما يجب أن يكونوا عليه بل بالزاوية التي ننظر بها إليهم..
    المهم .. أن تجربتك هذي زاوية واحدة من هذه الزوايا..
    أتمنى أن أكون قد أوضحت الفكرة ووصلت بالسلامة..
    أختكككك
    شيهااااانه

  24. يقول جاسم:

    نسيت أقرصك عقب ما عقبت ياعبدالله

  25. يقول على فااالي...!:

    140 ريال..!!!

    ياخي..ورى..ماحطيت..اعلان..في..الوسيط؟!!

    تطلب.. 140 ريال..وكريدت كارد.وانت بلندن..!!!

    وين..راحت.. البري بيد كارد.. اللي من فودا فون..!!

    اشتر..من ..فودافون..او ..اورنج..ووفر..على.نفسك…طلب..فلان..وفلتان.!!

    قال..صديق..قال..!!!
    بميه..واربعين..ريال..!!
    هذا..كلام..يارجال..!

    لا ل.. و لال…ولا ل.!!

    محد يكتب..شعر..عمودي..او..حر..الا انتوا..!

    ترى..يجي..منا.!!

  26. على فالك :
    صح الله لسانكا وبيض الله وجهكا وفالك المليوني يا أخا العربو .

  27. يقول خديجة:

    سلام(:….

    حمد لله على السلامة أستاذ عبدالله السالم ورمضان كريم بخصوص الأصحاب في معظمهم انسى!وربي يجعلها اخر الحو جات بخصوص ال140 أبشر بس أستلم الوظيفة شهر 10(ان شاءالله) أول فيزا كارد أبو 140 مني و لايهمك(احم احم نسأل الله الثبات ) ,,هناك شيء أخر أود الاستسفار عنه (عذرا على تطفلي) ممكن أعرف حكاية الهوملس صاحبك ؟؟
    خالص التحايا

  28. خديجة :
    يا مراحب ، أنا دخلت النت وسافرت ورجعت وأنت للحين تواعديني الشهر الجاي ؟ : )
    عن الهوملس سأحكي القصة يوما ، بس تعالي : متى صار صاحبي ؟

  29. يقول شيهانه:

    السلام عليكم
    باااااك رجعنا لكم
    أخوي عبدالله مبروك البنوته الجديدة جعلها الله من مواليد السعادة .. وتتربى في عزكم إن شاء الله ..
    ههههههه أتوقع إنك تفكر وتقول من هذي ووشلون عرفت ؟
    بس معليه حريم!!!
    بس بقولك اقتراح وانت وراحتك شرايك تسميها شيهانة؟ حلو ومعناه أحلى خخخخ

  30. شيهانة وعمى فبطنك : (
    ما أحب حد ” يبهزني ” كذا وأنا غافل .
    لكن وش نسوي : مضطر أقول : شكرا للتهنئة ، شكرا بحجم الكون .
    اسميها شيهانة ؟ اممممممم سأفكر .

  31. يقول نايف أنديله:

    بعض الردود ماكانت متفهمه للمغزى من هذا الموضوع:

    -الصداقه من السهل اكتسابها كما انه من الصعب الحصول على من هو صديق بكل ماتحمل هذه الكلمه من معنى.

    -بصراحه الفكره حلوه افكر اطبقها على اللسته الي عندي بس ياويله الي مايطلع 140 :@

    هل سأعاقبه؟
    هل سأمسح رقمه لاني لم القى مصلحه منه؟
    أم هل سأصبح كما يقولون صديق مصلحه؟

    بس راح اسويها بصراحه الارقام ماخذه حيز من ذاكرة الجوال ^_^

اترك لي أثرك