ليالي الصحراء

ليالي الصحراء

ليالي الصحراء

ليالي الصحراء ليست من الليالي التي تعرفونها في الرحلات المعتادة، حسنا تخيلوا أجمل ما لديكم، ليالي الطفولة، ليالي السهر، ليالي الحب، ليالي الرغبة، ليالي الصفاء.. إلخ.

ليالي الصحراء أجمل من ذلك كله، وهي خليط بين كل ماذكر، الطفولة والسهر والحب والرغبة والصفاء .

فداخل كل واحد منا طفل لم يكبر بعد، وإذا تجاوزنا مرحلة العمر الطبيعي للفرد إلى مرحلة العمر التطوري للإنسان ككل فإن مرحلة الطفولة لدى الإنسان هي تلك الأيام الأولى التي قضاها ملتصقا بالطبيعة لدنا بالطين، وحيدا متهورا يرتب اكتشافه للأشياء حوله ويتفوق عليها، الإنسان البدائي، إذن داخل كل واحد منا إنسان بدائي، ظهر لنا ذلك أو لم يظهر.

وأظن الصحراء أوضح الصور لعلاقة الإنسان البدائي بالطبيعة، ربما أكثر من الغابة والبحر، وربما المسألة عائدة إلى التجربة الشخصية.

بالمناسبة وتزامنا مع معرض الكتاب هذه الأيام : هناك كُتاب تخصصوا في الكتابة عن علاقة الإنسان بالطبيعة، وبعضهم نال جائزة نوبل للأداب على هذا، مثل : أرنست همنغواي عن روايته: الشيخ والبحر، كما كتب عبد الرحمن منيف عن الصحراء رواية النهايات، وغيرهم الكثير، عني أنا فقد كتبت قصيدة نبطية بعنوان البحر والصخرة. ربما من باب التمويه كي لا يدرون أني أعرابي.

بالحديث عن معرض الكتاب : لي ثلاثة أيام أجهز قائمة بالكتب التي أريد، إلى الآن لم أنتهِ منها، ربما سأعرضها هنا للفائدة إن أنجزتها.

ما علينا..

كنت أتحدث عن ليالي الصحراء والصحراء والحديث عنها ذو شجون، فهي عالم سري لا يعلم عنه الكثير، عالم له قوانينه ونظرياته وطبائعه وأعرافه الخاصة.

ما علينا أيضا..

في ليلة مقمرة من أواخر ليالي الخريف الباردة قليلا، كنا في النقيان، أشعلنا النار وتفاعلنا مع الطبيعة، معنا عدة تكفي قبيلة من البدو الرحل، ونهتم بتفاصيل التفاصيل.

وسرى الليل قهوة وموسيقى وكرك ومشاوي وحوارات وأحاديث واعترافات وتعريفات وأمنيات وأغنيات وعزف وأشياء لا تنتهي المشكلة التي تواجهنا دوما هناك أن الليل يمضي سريعا، وأوبزززز الساعة قاربت على الواحدة صباحا أو قبلها بقليل.

ربما، أقول ربما أن جلساتنا أحيانا تفتقد شيئا عسيرا من الصعب استيفائه كما ينبغي.

رائحة أنثى تعدل ميزان الأرض، وأحيانا أقول ربما أيضا كانت ستسهم في زيادة ميل الأرض حتى نسقط من مرزاب الأنانية.

ما علينا ..

مهما حاولت أن أنقل لكم بعض ملامح الصورة فلن تصلكم مكتملة، تريدونها مكتملة؟

املأوا الطلب أدناه فقد أجد لكم بعض الأماكن الشاغرة :)

ولا بلاش، خانة الرد تكفي، من باب التسهيل على المواطنين.

عبدالله السالم
عبدالله السالم
شاعر ناقد مدون من قطر

7 تعليقات

  1. يقول اسير:

    اسر يالليل )

  2. يقول بنت الشرق:

    عقدة النقص الذكورية رائحة الأنثى
    في حين أن الإناث يستطيعون العيش لأيام وشهور وربما سنوات بلا رجال ولن يشعرن بالإنتقاص ؛)
    أيكون السر في كون الرجل طفل يحن لأمومة انثى تحتويه؟ صدقاً لا أدري..
    خرجت عن الموضوع وحانقة كل الحنق لأنك لم تسهب في حديثك عن الصحراء.. حلم أعشقه قد يتحقق يوماً من يدري.. ولكن الأمل كامن في داخلي..

    الصور.. رائعة.. قليلة في حقها ولكن..
    الأثر مميزة بشكل خرافي.. طريق لا نهائي يستمر بإمتداد الأفق.. وزاوية إلتقاط الصورة أعطت الأثر البالغ في إنعكاس الرؤية البصرية على الرؤية الذهنية لمن يراها..
    أبدعت وتوقعت أن تأتي بالمزيد من التفاصيل المكتوبة والمصورة ولكن يبدو أنك..
    ” خيل “..
    والدليل إختصارك هنا

    الصور تستحق المزيد من التأمل مع بعض الخيال بهارات لتصور يمكن أن يحياه كل من يراها حسبما يهوى..
    تذكرت الإعرابي..
    دمت وسلمت..

    سأتحمس وأفعلها

  3. يقول ميّوووووووووووووووووه:

    اموووووووووووووووت في الصحرا وروّادها ليتي معك ساهر ليل الهوى كلّه

  4. يقول ســــاره:

    الله على الصحراء وعبقها وصفاء سماها وسحر نجمها..الله على نعومه ملمسها ورسم الاصابع في وجه رملها…

    الصحراء والنار من اسباب رومانسيتي واحساسي اني اعيش قصه حب شملت كل الانفاعالات والخلجات والمشاعر الساحره الذائبه والاحلام الفردوسيه…

    لحظات امام النار اتاملها وهدوء الصحراء يلفني ونقائها يغسل نفسي اجمل اللحظات واقصرها…

    شكرا لك لانك حركت اجمل ما بداخلي

  5. يقول مبيرييج:

    عندي ملاحظه بعد جبدي

    اثر السيارة مش في النقيان صح؟؟
    اتوقع في زباير ابن نبجة؟

  6. يامحلا الصحرا واهل بآديها
    من غير جمر مافى نار ولولا النار ما قصوا الأثر

    ويسلم راعي الجمروالناروالأثر وتسلم
    لياليه

  7. يقول huda:

    الصوره التي جاءت مباشرة تحت عنوان ليالي الصحراءاكانت الاجمل والاكثر اثرا في نفسي..تمنياتي لك بكل مافي هذه الصوره من معاني جميله ومشاعر حميمة…تحياتي

اترك لي أثرك