بدر صفوق

بدر صفوق

أبيات شعرية موجهة إلى بدر صفوق

بعيد من الأنا الكبرى

        وتفخيم الخطاب بصيغة الجمع

                وضمير الشعب واصوات الفضيلة

بعيد من التمزق فوق

تعال ونفرش بساط الأنا المسحوقة أكثر

                           وانتبذ لي حيز مسحوق

                                 بسيطين ونمارس حقنا الفطري

بلا همزات وصل ٍ

           تربك المفهوم في المنطوق

تعال نهل سبحة شيخنا الصامت على أطراف الجُمل

                                                            ننفض وقاره :

                                                             “المصحف  ولا خدود سارة ؟”

تعالي اجلس هنا، يعني مقابلني تماما

                               ومن الراس للراس المقابل

                                     من عبدالله السالم لـ بدر صفوق :

 … وكانت يا بدر

حلم الغشيم الثاير الفالت

وكانت كلما قالت:

هلا، شلونك ” ….. ” ؟

ينعتق في خاطري سرب جديد

وتنحبس فـ  شفاه تعطشها

كثير اشياء ما انقالت..

وكانت يا بدر..

دمعة وداع ما اكتمل

مابين بين

وطالت الأيام لا جفت ولا سالت

وتدري يا بدر؟

كانت وكنت

وكان يعني الليل عندي شيء واحد

عطر ضحكتها..

حتى يا بدر في مزحها العادي تلامسني

أميل أغصان كلما تقول لي: مااااالت

وفجأة يا بدر ..

مثل أي غلطة مطبعية عابرة

لاقيتني في أضيق دهاليز الضياع بدونها

وشلون؟ ولا  كيف؟ ولا ليه؟

خلتني ولا سالت

وكانت يا بدر ..

والمأزق الصدق إنها

كانت ولا زالت.

17/6/2004

طبربور

عبدالله السالم
عبدالله السالم
شاعر ناقد مدون من قطر

اترك لي أثرك